اشهر لاعبين هدفوا في مرماهم - هدف عكسي

اشهر لاعبين هدفوا في مرماهم - هدف عكسي
اشهر لاعبين هدفوا في مرماهم - هدف عكسي 

اشهر لاعبين هدفوا في مرماهم - اهداف عكسية 

كرة القدم هي رياضة مليئة باللحظات المجيدة والأهداف المذهلة والشغف المتواصل للاعبين والمشجعين على حد سواء. ومع ذلك، في خضم ذروة الانتصارات، هناك حالات تبرز كأخطاء فادحة مؤسفة - لحظات يسجل فيها الرياضيون المهرة عن غير قصد هدفًا ضد فرقهم. في هذا المقال، نتعمق في قصص 10 من لاعبي كرة القدم المشهورين الذين عانوا من  مشكلة  تسجيل أهداف في فرقهم .

  •     1-  فاوت فايس

في مباراة الدوري الإنجليزي الممتاز بين ليستر سيتي وليفربول في 31 ديسمبر 2022، سجل المدافع البلجيكي فاوت فايس هدفين عكسيين في مرمى فريقه ليستر سيتي.

بدأ ليستر سيتي المباراة متقدما بهدف سجله كييرنان ديوسبري هول في الدقيقة الرابعة. لكن فايس سجل هدف التعادل لليفربول عن طريق الخطأ في الدقيقة 38، بتحويله عرضية ترنت ألكسندر أرنولد برأسه إلى شباك فريقه.

وعاد فايس ليضرب مجددا في الثواني الأخيرة من الشوط الأول، حيث ارتدت محاولة داروين نونيز من القائم الأيسر وتحولت منه إلى الشباك، مسجلا الهدف الثاني لليفربول.

انتهت المباراة بفوز ليفربول ( 2-1)، وبذلك أصبح فايس رابع لاعب يسجل هدفين في مرماه خلال مباراة واحدة في الدوري الإنجليزي الممتاز.

كان هدف فايس الأول نتيجة لخطأ فادح في تشتيت الكرة، حيث حاول إبعاد عرضية أرنولد لكنه حولها عن طريق الخطأ إلى شباك فريقه. أما هدفه الثاني فكان أكثر غرابة، حيث ارتدت محاولة نونيز من القائم الأيسر وتحولت منه إلى الشباك.

كانت هذه المباراة مثيرة للغاية بالنسبة لفايس، حيث سجل هدفين في مرماه وتسبب في خسارة فريقه. وقد تلقى فايس انتقادات واسعة من وسائل الإعلام والجماهير بعد المباراة، لكن مدربه بريندان رودجرز دافع عنه قائلا إنه لاعب جيد ويستحق الدعم.

فاوت فايس هو لاعب كرة قدم بلجيكي يلعب في مركز قلب الدفاع مع نادي ليستر سيتي في الدوري الإنجليزي الممتاز. ولد فايس في مدينة إيتربيك في بلجيكا في عام 1998. بدأ مسيرته المهنية مع نادي أندرلخت البلجيكي، قبل أن ينتقل إلى ليستر سيتي في عام 2022. فايس هو لاعب دولي بلجيكي، وقد شارك مع منتخب بلاده في كأس العالم 2022.

  •     2-  كريسيانو :

حدث هدف رونالدو العكسي في 22 فبراير 2013، في المباراة التي جمعت ريال مدريد وغرناطة في الدوري الإسباني. كان رونالدو يحاول ابعاد الكرة من منطقة جزاء فريقة ريال مدريد من كورة مرفوعة من ضربة ركنية ، لكن الكرة ارتدت من الحارس واصطدمت برأسه، ثم دخلت المرمى ، كان هذا الهدف الوحيد الذي سجله رونالدو في مرمى فريقه في مسيرته المهنية. وكان الهدف الحاسم في المباراة، حيث انتهت بفوز غرناطة ( 1-0 )

  •     3- ماريو مانزوت

ماريو ماندزوكيتش  مهاجم  كرواتي سجل في مونديال 2018  هدفا عن طريق  الخطأ في مرماه ضد فرنسا كان هذا الهدف هو الهدف الأول في المباراة، وساهم في منح فرنسا التقدم على كرواتيا.

جاء الهدف في الدقيقة 18 من المباراة، عندما سدد أنطوان جريزمان ركلة حرة مباشرة من خارج منطقة الجزاء، تصدى لها الحارس الكرواتي دانيال سباسيتش، لكن الكرة ارتدت من القائم الأيمن واصطدمت برأس ماندزوكيتش، ثم دخلت المرمى.

كان هذا الهدف هو الأول الذي يسجل في مرمى منتخب كرواتيا في نهائي كأس العالم، وكان له تأثير كبير على مجريات المباراة. فقد انتهت المباراة بانتصار  فرنسا 4-2.

كان هدف ماندزوكيتش هدفا غريبا وغير متوقع، حيث كان يحاول إبعاد الكرة عن مرماه، لكنه بدلا من ذلك أرسلها إلى داخل المرمى. تسبب هذا الهدف في صدمة كبيرة للمنتخب الكرواتي، وساهم في منح فرنسا التقدم في المباراة.

ورغم خسارة كرواتيا في المباراة، إلا أن ماندزوكيتش حصل على جائزة رجل المباراة، حيث لعب دورا كبيرا في قيادة المنتخب الكرواتي إلى المباراة النهائية.

  •     4-  جوفري كند وجبيا  : لاعب انتر ميلان في 2017 في مواجهة مع تشلسي في الدقيقة 74

سجل مدافع فريق إنتر ميلان الإيطالي، الفرنسي جيوفري كوندوجبيا هدفا عكسيا في مرمى فريقه في مباراة ضد فريق تشيلسي الإنجليزي  في 2017.

جاء الهدف في الدقيقة 74 من المباراة، عندما أرسل كوندوجبيا الكرة بشكل رائع من فوق الحارس دانيلي باديلي في الدقيقة 74 من المباراة. وانتهت المباراة بفوز إنتر ميلان 2-1 ليتوج بالكأس.

كان هدف كوندوجبيا هدفا رائعا، لكنه كان عكسيا، حيث أرسل الكرة إلى داخل مرمى فريقه. تسبب هذا الهدف في صدمة كبيرة لفريق إنتر ميلان، لكنه لم يؤثر على نتيجة المباراة.

ولد كوندوجبيا في مدينة باريس في فرنسا في عام 1993. بدأ مسيرته المهنية مع نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، قبل أن ينتقل إلى إنتر ميلان في عام 2022. كوندوبيا هو لاعب دولي فرنسي، وقد شارك مع منتخب بلاده في كأس العالم 2022.

  •    5- أندريس إسكوبار .

هدف أندريس إسكوبار العكسي، مدافع منتخب كولومبيا، هي مأساة حفرت عميقا في تاريخ كرة القدم، ليس فقط لأنها كانت لحظة مؤلمة على المستوى الرياضي، لكن لأنها انتهت بأفظع طريقة ممكنة. إليك التفاصيل:

المباراة والهدف : في 22 يونيو 1994، خلال بطولة كأس العالم بالولايات المتحدة، واجه منتخب كولومبيا منتخب الولايات المتحدة الأمريكية في مباراة حاسمة لتأهله للدور التالي. ارتكب إسكوبار خطأً أثناء محاولة إبعاد كرة عرضية، ليحولها بالخطأ إلى مرمى منتخب كولومبيا، مسجلاً هدفًا عكسيًا حسم نتيجة المباراة لصالح الولايات المتحدة (2-1).

تأثر إسكوبار بشدة بالهدف القاتل، خاصة بعدما تعرض لوابل من الانتقادات اللاذعة والاتهامات بالخيانة من وسائل الإعلام والجماهير الكولومبية المحبطة. وكانت كولومبيا تعيش فترة عصيبة آنذاك، يسيطر عليها العنف والمخدرات، ما زاد الضغط على اللاعبين.

بعد 10 أيام من المباراة، وفي الساعات الأولى من صباح 2 يوليو 1994، تعرض إسكوبار لإطلاق نار خارج مطعم في ميديلين، مسقط رأسه. تلقى ست طلقات أودت بحياته في المستشفى.

بعد التحقيقات، ألقي القبض على ثلاثة أشخاص من عصابات المخدرات، وحُكم على سائق أحدهم، الذي صرخ "هدف!" بعد كل طلقة، بالسجن 43 عاما، ثم خُفف إلى 26 عاما. ولم تتضح بشكل قاطع دوافع القتل، هل كانت بسبب الهدف العكسي أم لأسباب أخرى تتعلق بالعصابات والفساد.

أصبحت قصة إسكوبار ترمز للظلام الذي يمكن أن يحيط بعالم كرة القدم، حيث يتجاوز الضغط والعاطفة حدود المنطق ويمتد إلى العنف القاتل. كما سلطت الضوء على الوضع المضطرب في كولومبيا آنذاك، حيث تشابكت الرياضة بالسياسة والجريمة.

يُخلد إسكوبار في الذاكرة الكولومبية كبطل وطني وأيقونة رياضية. أقيمت له تماثيل وتُنظم فعاليات لتكريمه. وتبقى قصته تذكيرًا بأهمية الحفاظ على الروح الرياضية والحد من التعصب، وعدم اختزال اللاعبين إلى مجرّد أدوات لتحقيق نتائج، والتفريق بين اللعب على أرض الملعب والحياة الواقعية.

ملاحظة: تتضمن بعض المصادر روايات متباينة حول تفاصيل الجريمة وتحقيقاتها. لكن ما يبقى ثابتًا هو المأساة الكبيرة التي لحقت بكرة القدم وبكولومبيا بفقدها لاعبًا موهوبًا وإنسانًا طيبًا.

لاعبين اخرين 

  • جيمي كاراجر  لاعب (ليفربول) : احرز 7 اهداف عكسية في مرمى فريقة خلال مسيرتة مع النادي 
  • مارتن اسكرتي لاعب ليفربول : احرز في تاريخه الكروي مع فريقة 7 اهداف عكسية .
  • ريكاردو فييري :  إيطاليا  احرز 8 اهداف  عكسية مع الفرق التي لعب معها .
  • فرانكو باريزي  : هو لاعب نادي  ايسي ميلان  احرز (8) اهداف عكسية مع الفرق التي لعب لها 
  •  :  Roy Beecher لاعب في نادي مانشستر  سيتي احرز  10 اهداف عكسية في مرمى فريقه خلال مسيرته الكروية .




حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-