اكبر المصانع على وجه الأرض

اكبر المصانع على وجه الأرض

المصانع ودورها في الحياة الحديثة

الجميع يعلم أن المصانع هي أمور حيوية في الحياة الحديثة حيث تتمكن الشركات من إنتاج منتجاتها على نطاق واسع لمواكبة الطلب العالمي. إنها من بين أكبر المباني الصناعية في العالم، لذا انضم إلي في فيديو اليوم حيث نعد القائمة لأكبر 15 مصنعًا في العالم.

الرقم 15: مصنع فولكسفاغن في فولفسبورغ، ألمانيا.

تعتبر فولكسفاغن واحدة من أكبر شركات صناعة السيارات في العالم، ولهذا يبدو مناسبًا أن تدير الشركة واحدة من أكبر مصانع السيارات في العالم في فولفسبورغ، ألمانيا. تم بناؤها في الأصل في الأربعينات من القرن الماضي، وتم بناء المدينة المحيطة بها لاستضافة العمال الذين كانوا يحتاجونهم. وحتى اليوم، يعمل أكثر من نصف السكان فيها لصالح فولكسفاغن.

تغطي المصنع نطاقًا يبلغ 70 مليون قدم مربعة وأنتجت في عام 2019 حوالي 700,000 سيارة، مما يعادل متوسط ​​قدره 3,500 سيارة يوميًا. يعمل في المصنع 63,000 عامل، ومنذ عام 1945 تم بناء أكثر من 45 مليون مركبة هناك، تمثل جميع الطرازات الشهيرة لفولكسفاغن. يتوفر هناك 47 ميلاً من الطرق المخصصة و37 ميلاً من مسارات السكك الحديدية لخدمته، ويقع على شاطئ قناة بطول 200 ميلاً تربطه بالموانئ الساحلية.

تُظهر هذه المصانع الألمانية كفاءة وقوة التصنيع الألمانية، وقد ساهمت بشكل كبير في جعل فولكسفاغن العلامة التجارية العالمية التي هي عليها اليوم.

الرقم 14: مصنع Lama Fabrics في لاتفيا.

هو مصنع ضخم لإنتاج مواد النسيج، حيث ينتج ما يقرب من 200 ميلاً من القماش سنويًا. على الرغم من أن هذا قد لا يكون بمقدار بعض المصانع الأخرى، إلا أن نوعية المواد الخام التي يتم إنتاجها تتطلب وجود مساحة كبيرة.

الرقم 13: مصنع تكنولوجيا في شنتشن، الصين.

الهواتف الذكية والحواسيب أصبحت ضرورية في الحياة الحديثة، وتلبية الطلب العالمي عليها يتطلب مصانع ضخمة. وأحد أكبر هذه المصانع هو مصنع فوكسكون في منطقة شنتشن في الصين. يُعرف هذا المصنع بمصنع "لونغهوا ساينس آند تكنولوجي"، وهو مكان إنتاج العديد من هواتف آبل، حيث يعد حجمه هائلًا.

تشمل المرافق في المصنع 15 مصنعًا مختلفًا، إضافة إلى مجمعات سكنية ضخمة ومرافق للترفيه ومراكز التسوق والبنوك والمطاعم وحتى شبكة تلفزيونية خاصة به. يعمل في هذا المصنع المئات من الآلاف من العمال، معظمهم يعيشون داخل المصنع أو في القرى المحيطة به. يعملون في نظام وردي يتضمن عمل 12 ساعة يوميًا لمدة 6 أيام في الأسبوع. تم اتخاذ هذا النهج لضمان توفير كل احتياجات العمال وتحقيق أقصى كفاءة في الإنتاج.

الرقم 12: مصنع هيونداي في أولسان، كوريا الجنوبية.

إذا كنت تقود سيارة من هيونداي، فهناك فرصة جيدة أنها تم تصنيعها في مصنع الشركة في أولسان، كوريا الجنوبية، والذي يعد واحدًا من أكبر مصانع إنتاج السيارات في العالم. يغطي المصنع مساحة تبلغ 161 مليون قدم مربعة، ويحتوي على خمسة مصانع منفصلة لبناء 14 نموذجًا مختلفًا.

المصنع الذي تأسس في عام 1967 تحتله هيونداي لإنتاج مجموعة متنوعة من السيارات، بما في ذلك مصانع للمحركات وناقلات الحركة وحتى مصنع للخلايا الوقود. يتطلب تشغيل هذا المصنع جهود 34,000 عامل يعملون في نظامين متعاقبين، ويتم إنتاج سيارة كل 10 ثوانٍ، ما يجعل الإنتاج حوالي 350,000 سيارة سنويًا.

يُظهر المصنع تفوقًا في رعاية رفاهية العاملين، حيث يوفر 24 مطعمًا داخل المصنع، وسكنًا لربع العمال، ومراكز رعاية الصحة، ومساحات خضراء. يُظهر ميناء خاص أيضًا في الموقع يمكنه استيعاب ثلاث سفن، كل منها تحمل 4,000 سيارة ويستغرق تحميلها 10 ساعات.

الرقم 11: مصنع هوستيل في ولاية ألاباما، الولايات المتحدة.

مصنع هوستيل هو فرع أمريكي لشركة أسترالية وهو واحد من أكبر مصنعي السفن في البلاد. يقع في جزيرة بلاكلي بولاية ألاباما ولديه ميناء بحري ضخم. كانت الشركة مسؤولة عن بناء العديد من السفن الهامة، بما في ذلك أحدث تصميم للبحرية الأمريكية.

المصنع يقع على أرض تزيد عن 5 ملايين قدم مربعة ويشمل مصنع التجميع، ساحة التجميع، مكاتب الإدارة، ومرافق الدعم. يُعد هذا التصميم فعّالًا لأنه يتيح للشركة توسيع قدرات الإنتاج بسرعة وفقًا للاحتياجات، حيث يمكن للمصنع التحول بسرعة بين المنتجات المختلفة التي يتم إنتاجها.

تاريخ الاتساع في هذا المصنع يعود إلى عام 2021، عندما وقعت شراكة جديدة مع البحرية الأمريكية لبناء سفينتين فولاذيتين من طراز نافاهو. في ذلك الوقت، كانوا يقومون ببناء مصنع جديد لتحقيق هذا الهدف.

الرقم 10: مصنع هيونداي في أولسان، كوريا الجنوبية.

 يُعد مصنع هيونداي في أولسان واحدًا من أكبر مصانع إنتاج السيارات في العالم. يمتد المصنع على مساحة تزيد عن 161 مليون قدم مربعة ويضم خمسة مصانع منفصلة لبناء 14 نموذجًا مختلفًا من السيارات، بالإضافة إلى مصانع للمحركات ونقل الحركة، ومصنع مستقبلي لخلايا الوقود.

يتطلب تشغيل المصنع الحالي 34,000 عامل موزعين على نظامين من العمل، وفي أي وقت يكون هناك على الأقل 1,000 عامل ينامون في الإقامة الموجودة داخل الموقع. يتم إنتاج سيارة كل 10 ثوانٍ، وهو معدل إنتاج يتجاوز المليون سيارة في السنة. يُظهر هذا المصنع فعالية كوريا الجنوبية في إنتاج السيارات واستثمار هيونداي الكبير في رفاهية العمال.

الرقم 9: مصنع سامسونج في باكنين، فيتنام.

تُعتبر سامسونج واحدة من أبرز شركات صناعة الإلكترونيات في العالم، وتستثمر بشكل كبير في مصانع الإنتاج حول العالم. يعتبر مصنع باكنين في فيتنام أكبر مصانع سامسونج، حيث بلغت تكلفة تطويره وبنائه حوالي 2.5 مليار دولار.

يغطي المصنع مساحة تقدر بحوالي 272 فدانًا وينتج حاليًا حوالي 17 مليون جهاز إلكتروني في السنة، ما يعادل حوالي 46 ألف جهاز يوميًا. يعمل في المصنع حوالي 65 ألف شخص، وتقدم الشركة وظائف لأشخاص من جميع المستويات التدريبية والخبرات. على الرغم من أن المصنع يُعتبر واحدًا من أكثر المصانع الإلكترونية فاعلية وإنتاجية على وجه الأرض، إلا أنه لا يزال غير كافٍ لتلبية الطلب الهائل على بعض المنتجات، ولذا فإن سامسونج حصلت بالفعل على تصريح للاستثمار مليار دولار إضافي لزيادة الإنتاج بنسبة 47٪.

الرقم 8: مصنع تيسلا جيغافاكتوري 3 في شنغهاي، الصين.

 تيسلا، وهي واحدة من أكبر شركات تصنيع السيارات في العالم، توسعت بسرعة لتلبية الطلب المتزايد على سياراتها الكهربائية. بدلاً من بناء مصانع صغيرة، تفضل الشركة الاحتفاظ بجميع مراحل الإنتاج تحت سقف واحد، لذا لديها العديد من ما تُعرف بـ "جيغافاكتوريز" في أسواقها الرئيسية.

استأجرت تيسلا قطعة أرض تبلغ 210 فدانًا في شنغهاي، الصين، لبناء ما يعرف بجيغافاكتوري 3. بعد سنوات من الإنشاء، يغطي المبنى مساحة تقدر بحوالي ثلث ميل مربع ويستوعب حوالي 2,000 موظف. يتم فيه التجميع النهائي لسيارتي تيسلا موديل 3 وتيسلا موديل Y، بالإضافة إلى توفير قدرة إنتاجية إضافية لمحركات السيارات والمقاعد ومجموعات الطاقة. يُعتبر الآن جيغافاكتوري 3 الأكبر بين مصانع تيسلا، حيث يُتوقع أن يصل إنتاجه إلى نصف مليون سيارة كهربائية سنويًا للسوق الصينية و200,000 للتصدير إلى بلدان مثل أستراليا ونيوزيلندا.

الرقم 7: مصنع إيرباص توغلياتي في روسيا.

 إيرباص، واحدة من أكبر شركات تصنيع الطائرات في العالم، قامت في التسعينيات بمشروع لمنافسة طائرات بوينغ 747 عن طريق تقديم طائرة ركاب طويلة المدى جديدة تعرف باسم A380. أنشئت مصانع جديدة لتجميع هذه الطائرات الضخمة، وأحد هذه المصانع هو مصنع توغلياتي في روسيا.

بدأت إيرباص مشروع A380 في العام 2003، وأقيم في فرنسا مصنع Jean-Luc Lagardère الذي يُعد واحدًا من أكبر المصانع في العالم. يُعتبر مصنع Togliatti في روسيا جزءًا من هذا المشروع الضخم، حيث تم تصميمه لتجميع هياكل الطائرات الرئيسية. يشغل المصنع مساحة هائلة، حيث تبلغ مساحته أكثر من 1.6 مليون قدم مربع، وتم تجهيزه بمنشآت ضخمة تتيح تجميع طائرات A380. تم تجهيز قاعة التجميع الرئيسية بتكنولوجيا حديثة للحفاظ على الظروف المثلى داخلها، وتم تصميمها لتحمل الظروف البيئية الخارجية.

تعتبر A380 واحدة من أكبر الطائرات التجارية التي تم إنتاجها، ويُعتبر مصنع Togliatti المساهم الرئيسي في إنتاج 254 طائرة A380. ومع أن المشروع ككل لم يحقق النجاح المأمول، إلا أن مصنع Togliatti لا يزال له دور مهم في مشاريع تصنيع طائرات إيرباص.

الرقم 6: مصنع Aftovaz في روسيا.

شركة Aftovaz هي شركة تصنيع سيارات روسية تأسست في عام 1966 كمشروع حكومي بالتعاون مع شركة Fiat الإيطالية. يعتبر مصنع Aftovaz في مدينة Togliatti الروسية هو أحد أكبر المصانع التابعة للشركة. تم بناء المصنع الضخم في أوائل السبعينيات لبناء 220,000 سيارة سنويًا، وتم بناء بلدة جديدة حول المصنع لاستيعاب عدد كبير من العمال.

على مدى السنوات، توسعت Aftovaz لتصبح واحدة من أهم شركات صناعة السيارات في روسيا، حيث اشترت رينو نسبة 25٪ من حصة الشركة في عام 2008. نتيجة لاستمرار نجاح سوق السيارات الروسية، قامت الشركة بتوسيع المصنع لزيادة إنتاج السيارات باستمرار. يعتبر مصنع Togliatti اليوم قاعدة رئيسية لإنتاج حوالي نصف مليون سيارة سنويًا.

ومع ذلك، في عام 2022، قررت رينو بيع حصتها في Aftovaz مقابل يورو واحد إلى الحكومة الروسية. ويتبقى لنا أن نرى ما إذا كان المصنع في Togliatti سيظل يعمل بنفس معدل الإنتاج بعد هذه التغييرات.

الرقم 5: مصنع الطيارات توغلياتي في روسيا.

توغلياتي هي شركة روسية تختص في صناعة السيارات، ورغم أنها غير معروفة بشكل واسع على الساحة العالمية، إلا أنها تُعد منتجًا رئيسيًا للمركبات في السوق الروسية. تأسست في عام 1966 كمشروع حكومي بالتعاون مع شركة فيات الإيطالية، حيث كانت تشارك في تصميم المركبات.

تم بناء مصنع ضخم في أوائل السبعينيات لبناء 220,000 سيارة سنويًا، وكان يتطلب وجود بلدة جديدة تُدعى تولياتي لاستيعاب العمال. في ذروتها، كانت هذه البلدة موطنًا لمئات الآلاف من موظفي أوتافاس. اشترت رينو في عام 2008 25٪ من حصة الشركة، وأجرت توسعات هائلة في المصنع لزيادة الإنتاج.

تعتبر مصانع تولياتي الآن قادرة على إنتاج حوالي نصف مليون مركبة سنويًا، وكانت مستعدة للتوسع أكثر بعد التوصل إلى اتفاق لبيع سيارات بتسمية شيفروليه. ومع ذلك، بسبب التطورات السياسية بين روسيا وأوكرانيا في عام 2022، أعادت رينو بيع حصتها في الشركة مقابل يورو واحد. يبقى مصير المصنع في تولياتي غير واضح حاليًا.

الرقم 4: مصنع Airbus في بايبنبرغ، ألمانيا.

في العقد الذي يعود إلى الثمانينيات، قامت شركة Airbus، واحدة من أكبر شركات تصنيع الطائرات في العالم، بالسعي إلى التنافس مع طائرات Boeing 747 لتقديم طائرة ركاب جديدة فائقة الحجم وذات مدى طويل. وكانت النتيجة هي الطائرة المعروفة باسم A380، والتي حطمت الأرقام القياسية كأكبر طائرة تجارية تم إنتاجها على الإطلاق.

في عام 2003، كانت لدى الشركة ما يقرب من 100 طلب للA380، ولكن جميع مصانعها الحالية كانت صغيرة جدا لتصنيع هذه الطائرة بفعالية. ولذلك قررت Airbus بناء مجمع جديد في فرنسا تم تسميته "جان لوك لا جارديير". تم استخدام 35,000 طنًا من الصلب لبناء الهياكل الأساسية للمباني في المصنع لضمان عدم تأثير الظروف الخارجية على عمليات التجميع. يحيط قاعات التجميع بواجهاتها بـ 2500 طن من لوحات الصلب.

تبلغ مساحة الجزء الرئيسي لتجميع A380 حوالي 820 قدمًا في الطول و377 قدمًا في العرض و151 قدمًا في الارتفاع، مع مساحة إجمالية تبلغ 1.3 مليون قدم مربع. تم تجميع جميع 254 طائرة A380 في هذا المصنع، وعلى الرغم من نجاح الطائرة، إلا أن المشروع أدى إلى خسائر مالية هائلة لـ Airbus بسبب عدم بيع عدد كاف من الوحدات. حاليا، يُعتبر مصنع "جان لوك لا جارديير" مكانًا متعدد الاستخدامات، حيث يُقرر استخدامه لبناء تصاميم طائرات أخرى تكون أكثر استدامة وصديقة للبيئة.

الرقم 5: مصنع بايبنبرغ، ألمانيا.

 يقع مصنع مايا فيت لبناء السفن في مدينة بايبنبرغ بألمانيا على نهر إمس ويُعد واحدًا من أكبر المصانع في العالم. افتتح لأول مرة في عام 1795 كمكان متخصص في بناء السفن الخشبية وتطور لبناء السفن الحديدية في عام 1874، واليوم يعتبر حصريًا مرفأً يبني سفن رحلات فاخرة.

لتلبية الحجم الهائل لهذه السفن، قامت الشركة ببناء دوك هالا 2 الذي يُعتبر رابع أكبر مبنى في العالم، وهو كبير بما يكفي لبناء أحدث سفن ديزني ورويال كاريبيان الدولية. يعمل في هذا المصنع حوالي 3,300 موظف، وبعد التوسعة أصبحت مقاييس الدوك هالا 2 تبلغ طول 1653 قدمًا، وعرض 410 قدمًا، وارتفاع 246 قدمًا. وعلى الرغم من الحجم الهائل، يمكن للمصنع إنتاج ثلاث سفن سياحية فقط سنويًا، وعند الانتهاء منها، يتم إطلاقها جميعًا في النهر قبل إكمال رحلة تبلغ 22 ميلاً إلى المحيط. وعلى الرغم من الحجم، تخطط الشركة بالفعل للتوسع بمزيد من التنافس مع الشركات الجديدة المُصنعة للسفن في أنحاء العالم.

الرقم 4: مصنع بيلفيدير لتجميع السيارات،

إلينوي، الولايات المتحدة. افتتح المصنع لأول مرة في عام 1965 في بيلفيدير بولاية إلينوي، ويديره مصنع كرايسلر حيث يتم إنتاج سيارة جيب شيروكي. تم بناء المصنع على أرض تبلغ مساحتها أكثر من 280 فدانًا، ويوفر المصنع 5.7 مليون قدم مربع من مساحة الطابق. يقع المصنع بجوار مصنع كرايسلر لختم الصفائح المعدنية الذي يوفر قطع الصفائح المعدنية لخط الإنتاج.

منذ افتتاحه الأول، يُعتقد أن مصنع بيلفيدير قد أنتج ما لا يقل عن 10 مليون سيارة. يتميز مصنع الهيكل في المصنع بالتشغيل الآلي بالكامل باستخدام 780 روبوت يمكنها تغيير أدواتها حسب الحاجة في أقل من دقيقة. تقنيات الطاقة المُستخدمة تعني أن المصنع يستطيع، إذا لزم الأمر، إنتاج ثلاثة نماذج من مركبة واحدة في نفس الوقت مع اختبار النموذج الرابع. وعلى الرغم من أن الشركة نادرًا ما تستغل ذلك بكامل طاقته، يحتوي المصنع أيضًا على 38,000 قدم مربع من غرفة المحاكاة حيث يمكن نمذجة عملية الإنتاج بأكملها لضمان توقع توضع محطات العمل وحتى المسافة المقطوعة من قبل العمال وجعلها أكثر فعالية قبل تنفيذها على نطاق المصنع بأكمله.

الرقم 3: مصنع كيا واسيونغ، كوريا الجنوبية.

تعد كيا شركة صناعة سيارات كورية جنوبية شهيرة عالميًا بسياراتها الموثوقة والميسورة التكلفة، ولديها 14 مصنعًا في جميع أنحاء العالم في ثماني دول مختلفة، حيث تمتلك أربعة منها في كوريا الجنوبية ولكن أكبرها بكثير هو مصنع هوسونغ، المعروف أيضًا باسم "أوتو لاند ويست هيل".

يغطي هذا المصنع مساحة هائلة تبلغ حوالي 34.5 مليون قدم مربع. دخل المصنع حيز التشغيل لأول مرة في عام 1991، وهو المكان الذي يتم فيه تصنيع سيارات كيا الشهيرة مثل K5، K7، سيراتو، سورينتو، وبوريغو. يُتوقع في العام العادي أن يتم إنتاج حوالي 300 إلى 400 ألف مركبة، ومعظمها يتم تصديره إلى جميع أنحاء العالم. ولكن ليس هناك فقط إمكانيات للتصنيع، بل يُستخدم المصنع أيضًا لتصميم واختبار الأفكار الجديدة، حيث يحتوي على حلبة عالية السرعة و12 مسار اختبار مختلف، يقدمون مجموعًا 8.3 ميلاً يحاكيون 32 نمطًا شائعًا من الطرق المستخدمة في جميع أنحاء العالم.

الرقم 2: مصنع جنرال إلكتريك بوني، الهند. في عام 2020،

 كانت جنرال إلكتريك تحتل المركز 33 بين أكبر الشركات من حيث الإيرادات في الولايات المتحدة. تشارك الشركة في أربع قطاعات صناعية رئيسية هي الطيران والطاقة والطاقة المتجددة والرقمية. وبالتالي، فإنها معنية بإنتاج مجموعة واسعة من المنتجات المختلفة.

في عام 2015، أعلنت جنرال إلكتريك عن افتتاح مصنع جديد في بوني، الهند، والذي وُصِفَ بأنه "مصنع رائع". قدرت التكلفة الإجمالية للبناء بأكثر من 200 مليون دولار، ويغطي مساحة تبلغ حوالي 67 فدانًا، وهي تقريبًا نفس مساحة 38 ملعب كرة قدم. يتشارك في الخطوط الإنتاجية حوالي 1500 عامل، ولكن العبقرية في التصميم الهندسي للمصنع تكمن في القدرة على التحول بسرعة بين المنتجات التي يصنعها. وهذا يعني أنه في لحظة قد يكونون يصنعون طابعات ثلاثية الأبعاد وتكنولوجيا فحص الليزر، وفي اللحظة التالية يصنعون محركات الطائرات وأجهزة تنقية المياه. بالإضافة إلى كونه مصنعًا ضخمًا، فإنه أيضًا أحد أكثر المصانع تقنيةً في العالم، مع اتصال الأنظمة بشبكات الإمداد والخدمة والتوزيع، مما يعني أن المصنع ينتج دائمًا بالضبط ما يحتاجه الشركة لاحتياجاتها المختلفة على مستوى العالم.

الرقم 1: مصنع بوينغ إيفريت، ولاية واشنطن.

تعد بوينغ واحدة من أكبر منتجي الطائرات في العالم، حيث تقوم ببناء ما لا يقل عن 400 طائرة تجارية سنويًا. وهو أمر لا يُستهان به نظرًا لتعقيد كل هذه المركبات، ولجعل ذلك ممكنًا، تمتلك الشركة عدة مصانع ضخمة. أكبر هذه المصانع هو في مدينة إيفريت بولاية واشنطن، وقد تم بناؤه لأول مرة في عام 1967 لبناء طائرات 747. منذ ذلك الحين، تم التوسع فيه باستمرار ويغطي اليوم مساحة قدرها 98.3 فدانًا.

يُعد مصنع إيفريت الأكبر من نوعه من حيث الحجم على وجه الأرض، حيث يحتوي على مساحة داخلية تبلغ 472 مليون قدم مكعب. يُستخدم الآن لتصنيع 747 و 767 وثلاثة فصول سبعة. أكثر من 30,000 شخص يعملون في الموقع، وهو مرفق ضخم بحيث يمكن أن يتسع لمدينة ديزني لاند بأكملها مع مساحة إضافية تبلغ 12 فدانًا. بالإضافة إلى قاعدة التصنيع، يحتوي موقع إيفريت أيضًا على إدارة الإطفاء الخاصة به ومركز لرعاية الأطفال وفريق أمان ومركز للياقة البدنية، ويستقبل أكثر من 150,000 زائر في السنة العادية لحضور عروض السينما وجولات المصنع.




حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-